تعدد التخصصات العلمية بالمشروع:

يستعين هذا المشروع بمنهج بحثي متعدد الأساليب ، بحيث يتضمن الحصول على معلومات من الدراسات البيئية القديمة والمتحجرات والجغرافيا وطرق التأريخ العلمية ودراسة الجينات البشرية والحيوانية، والآثار والفنون الصخرية واللغات القديمة.

الفرضيات الست التالية ستتم دراستها خلال الخمس سنوات القادمة (2012-2017م).

  1. 1. مدى الانتشار الجغرافي للجماعات البشرية والحيوانات مرتبط بشكل وثيق مع فترتي البلايستوسين والهولوسين.
  2. 2. فترات الجفاف وشبه الجفاف ساهمت في تقلص انتشار الجماعات البشرية، مع تركزها في أماكن محددة أو انقراضها.
  3. 3. استيطان الجماعات البشرية والحيوانات له ارتباط بالتغير في الجغرافيا الطبيعية ومصادر المياه القديمة في أنحاء الجزيرة العربية.
  4. 4. هاجرت الجماعات البشرية والحيوانات على امتداد مسارات محددة في أنحاء الجزيرة العربية.
  5. 5. الاختراعات البشرية ساهمت في انفصال الجماعات البشرية عن حدود انتشار الحيوانات الجغرافية.
  6. 6. ساهمت الممارسات الاقتصادية والاجتماعية لمجتمعات العصر الحجري الحديث في التميز عن مجتمعات العصر الحجري القديم.

إن الفريق العلمي للمشروع باختصصاته المتعددة سينفذ دراساته في أنحاء الجزيرة العربية بهدف فهم تأثير التغير المناخي على الجماعات البشرية.